التحالف يحسم ملف سقطرى برفع وتيرة الصراع المحلي

اخترنا لك

توصلت السعودية والإمارات، الاحد،  إلى اتفاق جديد بشأن سقطرى في الوقت الذي دفعتا فيه لمزيد من التوتر المحلي داخل الجزيرة الاستراتيجية على الساحل الشرقي لليمن.

خاص- الخبر اليمني:

ونقلت وسائل اعلام تابعة لهادي عن مصادر في حكومته قولها إن الحليفتين اتفقا على ابقاء الجزيرة  مجمع عسكري يحوي قواعد للدولتين.

وتخوض السعودية والامارات  حوارات مكثفة على مستوى القيادات العامة للقوات المشتركة لتحالف الحرب على اليمن بدأت في اعقاب الاطاحة بفهد بن تركي وتحاول الدولتين من خلالها  ايجاد صيغة تقاسم  للمكاسب في اليمن.

وعززت السعودية خلال الايام الماضية من قواتها على الجزيرة الواقعة عند ملتقى بحر العرب والمحيط الهندي بخليج عدن.

ويأتي التقارب الاماراتي- السعودي  الجديد مع بلوغ حدة الصراع المحلي ذروته مما ينذر بمعارك عنيفة على الجزيرة.

وتشهد  مدينة حديبو، المركز الاداري، مواجهات مسلحة منذ يومين  وذلك في اعقاب تدشين قوات هادي لما تصفها بـ”المقاومة الشعبية”.

وقالت مصادر محلية إن  مسلحي الانتقالي استهدفوا قبل ساعات شقيق مدير أمن الجزيرة المحسوب على هادي فائز الشطهي بينما كان يهم بنقل رواتب موظفي الامن إلى مركز صرافة محلي.

وكانت الجزيرة شهدت في وقت سابق هذا الاسبوع اجتماع قبلي حاشد في حديبو دعوا خلاله إلى ضرورة اخراج المسلحين الغير منتمين للمحافظة إلى خارجها.

وتزامن الاجتماع مع استمرار دفع الامارات بمسلحي الانتقالي من الضالع ويافع لتأمين وجودها على الجزيرة.

وتشير هذه التطورات إلى أن الجزيرة التي نجح الانتقالي الموالي للإمارات بالسيطرة عليها في يونيو الماضي بدعم سعودي  في طريقها لجولة جديدة من المواجهات خصوصا في ظل اشتراط هادي تسليم الجزيرة لحكومته مقابل الشروع بتشكيل حكومة جديدة مناصفة مع الانتقالي.

أحدث العناوين

الإمارات تكشف رسميا تفاصيل الهجمات الأخيرة

كشفت الإمارات، الخميس، رسميا تفاصيل الهجمات الأخيرة التي طالت مدنها وتبنتها قوات صنعاء. خاص – الخبر اليمني: واعترف السفير الاماراتي في...

مقالات ذات صلة