الآف اللبنانيون يحيون ذكرى حراك 17 تشرين ويطالبون برحيل الطبقة الحاكمة

أحيا آلاف اللبنانيين، اليوم السبت، وسط العاصمة بيروت الذكرى السنوية الأولى لانطلاق الحراك الشعبي ضد الفساد والمطالب برحيل الطبقة السياسية الحاكمة.

وكالات-الخبر اليمني:

وتوافد مئات المتظاهرين إلى وسط بيروت ومناطق الجنوب والشمال والبقاع بعد ظهر اليوم. حمل بعضهم العلم اللبناني ولافتات عدة، مطالبة بإسقاط الطبقة السياسية الحاكمة وعلى رأسها رئيس الجمهورية.

وفي 17 أكتوبر 2019، شكّلت محاولة الحكومة فرض رسم مالي على خدمة الاتصالات المجانية عبر تطبيق واتساب الشرارة التي أطلقت أولى التحركات.

شهد بعدها لبنان أزمات متتالية من انهيار اقتصادي متسارع فاقم معدلات الفقر، إلى قيود مصرفية مشدّدة على أموال المودعين، وتفشّي وباء كوفيد-19 وأخيراً انفجار مرفأ بيروت المروع الذي حصد أكثر من مئتي قتيل وآلاف الجرحى وألحق أضراراً جسيمة بعدد من أحياء العاصمة والنشاط الاقتصادي.

قد يعجبك ايضا