أردوغان: فرنسا باتت مكاناً تنتشر فيه العنصرية بكثافة.. ومسؤول أمريكي يعرب عن قلقه

اخترنا لك

صرح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بأن فرنسا باتت مكانا تنتشر فيه العنصرية بكثافة في الآونة الأخيرة، فيما قال السفير الأمريكي للحريات الدينية بأنه قلق مما يجري في فرنسا.

وكالات-الخبر اليمني:

وجاءت تصريحات أردوغان في كلمة أدلى بها بالعاصمة أنقرة، اليوم الأربعاء، قبيل توجهه إلى أذربيجان في زيارة رسمية، حيث انتقد العبارات العنصرية التي تعرض لها مساعد مدرب فريق باشاك شهير التركي، خلال مباراته مع باريس سان جيرمان، في دوري أبطال أوروبا.

وكانت المباراة قد توقفت في الدقيقة 16 من عمرها إثر عبارات عنصرية وجهها الحكم الرابع سباستيان كولتيسكو، لمساعد مدرب الفريق التركي، الكاميروني بيير ويبو.

من جانبه قال ويبو في تصريحات تناقلتها وسائل إعلام فرنسية، أن الحكم تحدث إليه بعنصرية واصفا إياه بـ (الزنجي)، في وقت كان عليه أن يخاطبه باسمه أو بوصفه عضوا في الجهاز التدريبي.

وفي وقت لاحق أعلن نادي “باشاك شهير” انسحاب فريقه من المباراة على أن تستكمل، مساء اليوم الأربعاء، من النقطة التي توقفت عندها، مع تغيير طاقم التحكيم الروماني.

وأوضح أردوغان أن الحادثة لقيت انتقادات واسعة داخل تركيا، وأنه لا يمكن التسامح مع العنصرية بأي شكل من الأشكال، مؤكدا مواصلة تركيا موقفها المناهض للعنصرية بنفس العزيمة.

وأضاف أن فريق باشاك شهير أصر على موقفه الحازم وغادر أرضية الملعب متجها إلى غرفة تبديل الملابس، ولم يرضخ لمساعي استئناف المباراة رغم استبعاد الحكم الرابع الروماني، الذي تسبب بالحادثة العنصرية.

ولفت إلى أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” قرر بعد ذلك تبديل كافة طاقم التحكيم الروماني، واستئناف المباراة مساء الأربعاء، مع طاقم تحكيم جديد.

وأردف “مع الأسف، فرنسا باتت مكانا تنتشر فيه العنصرية بكثافة”، معربا عن أمله أن تُستأنف المباراة، مساء الأربعاء، دون أي مشاكل.

 

ومن المنتظر أن يستكمل الفريقان المباراة اليوم الأربعاء في تمام الساعة 17:55 بتوقيت غرينتش.

ومن المقرر أن يقود طاقم التحكيم الهولندي، داني ماكيلي، بمساعدة مواطنه ماريو ديسك، والبولندي مارسن بونيك، كحكمي راية، أما الحكم الرابع فسيكون البولدني بارتوز فرانكويسكي.

يأتي ذلك في حين أعرب السفير الأمريكي للحريات الدينية سام براونباك، يوم أمس الثلاثاء، عن “قلقه” على الحرية الدينية في فرنسا إثر إجراءات اتخذتها باريس ضد الإسلام في حملة تشهد ردود فعل غاضبة في العالم الإسلامي.

وقال براونباك “من وجهة نظرنا أن دور الحكومة يكمن في حماية الحرية الدينية. لا يمكن للمرء أن يمارس إيمانه في شكل عنيف.. ولكن إذا مارس إيمانه في شكل سلمي فإنه يمارس حقه المشروع”.

أحدث العناوين

آخر تحديث لأسعار الذهب بصنعاء وعدن الأربعاء – 18/05/2022

صنعاء جنيه الذهب شراء = 239,000 ريال بيع = 243,000 ريال جرام عيار 21 شراء = 30,000 ريال ️ بيع = 32,000 ريال عدن جنيه الذهب شراء =...

مقالات ذات صلة