السعودية تطبق الحصار على المهرة قبيل الانقضاض على الوسط والقبائل بالمرصاد

اخترنا لك

إتهام للأمم المتحدة بالتغاضي عن كارثة وشيكة في البحر الأحمر

اتهم القيادي البارز في حركة أنصار الله و عضو المكتب السياسي لصنعاء محمد علي الحوثي ، اليوم السبت ،...

يديعوت أحرونوت تكشف تورط محمد بن سلمان في انقلاب الأردن

كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية النقاب عن الشخصيات العربية التي زعمت أنها تقف خلف محاولة الانقلاب في الأردن. الخبر اليمني...

Series of Airstrikes Hit Various Provinces

The Saudi-led coalition fighter jets launched on Saturday a series of air strikes on a number of areas in...

أعلنت قبائل المهرة، الأربعاء جاهزيتها للتصدي لما وصفته بترتيبات لإسقاط المحافظة لواقعة عند الساحل الشرقي لليمن بيد  “المليشيات”.

يأتي ذلك عشية تحركات سعودية لتسليم المحافظة للفصائل المدعومة للإمارات في إطار مخطط للوصاية عليه على غرر جزيرة سقطرى القريبة والتي تم تسليمها للإمارات.

خاص – الخبر اليمني:

ونشر ناشطون في المهرة، صور  لجزء من انتشار مسلحي القبائل في المحافظة استعداد  لأية تحركات.

وقال صالح المهري، أبرز الناشطين المناهضين للوجود السعودي، في المحافظة التي تتوق السعودية لتحويلها بوابتها لتصدير النفط للعالم عبر بحر العرب والمحيط الهندي إن قبائل المحافظة تعهدت بعد السماح باسقاط المحافظة على غرر عدن وسقطرى في إشارة إلى التصدي لتحركات التحالف عبر توطين عناصر الانتقالي.

وكانت المهرة شهدت خلال الساعات الماضية تحركات سعودية غير مسبوقة.

ووجهت القوات السعودية الفصائل التابعة لها في حضرموت المحاذية بالانتشار على طول المديريات الحدودية واغلاق الطرق الترابية واستحداث نقاط تفتيش على الخط الدولي وتحديدا في مديرية الريدة وقصعير المنفذ الوحيد لسكان المهرة .

وقال غيثان البحسني، قائد لواء الاحقاف التابع للفصائل الموالية للإمارات بقيادة فرج البحسني إن توجيهات التحالف قضت بالانتشار في وادي شخاوري بمديرية الريدة وقصعير والذي يشمل طريق ترابي قال إنه كان يستهدم كطرق للتهريب  بين المهرة وحضرموت.

ومن شان الانتشار الجديد تعزيز الفصائل الموالية للسعودية في هذه المنطقة حيث ينتشر 3 ألوية عسكرية على طول الشريط الحدودي للمهرة التي تحاول السعودية كما يبدو عزلها عن محيطها اليمني على غرر جزيرة سقطرى التي أصبحت مستوطنة إماراتية – غربية.

ومن شان الانتشار على الحدود الغربية للمهرة اطباق الحصار على المحافظة التي تنتشر القوات السعودية والاماراتية بمساعدة أمريكا وبريطانيا على طول منافذها البحرية الممتدة لمئات الكيلومترات ومنفذها البحري الوحيد مع سلطنة عمان ، لكن توقيته يشير إلى أن التحالف الرباعي الذي عزز قواته مؤخرا بخبراء بريطانيين وامريكيين، وفق مصادر محلية، يتجه لتسليم المحافظة التي يخوض صراع ضد قبائلها المناهضة لـ”الاحتلال”  لفصائل موالية له يتم تحشيدها حاليا في معسكرات تابعة للتحالف بمدينة الغيظة وفق ما اظهرته صور تداولها ناشطين ويتوقع نشر هذه الفصائل في المدن الرئيسية للمحافظة تحت مسمى قوات امنية وتتبع مباشرة غرفة عمليات التحالف في مطار الغيظة.

هذه التطورات تأتي بحسب سيناريو مرتقب تحاول من خلاله بريطانيا وامريكا دفع السعودية للسلام في اليمن عبر منحها محافظة المهرة لتسويق نفطها بحجة الهروب من السيطرة الإيرانية على مضيق  هرمز.

أحدث العناوين

صنعاء تعلن استهداف العمق السعودي بعملية جديدة

أعلن متحدث قوات صنعاء العميد يحيى سريع استهداف قواتهم  لمرابض الطائرات الحربية في مطار جيزان وقاعدة الملك خالد الجوية...

مقالات ذات صلة