محاولة إماراتية للتدثر بغطاء “الحوثي” لدرء فضيحة الارتماء في حضن إيران

اخترنا لك

شن ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، الأحد، انتقادا حادا لوزير الدولة للشؤون الخارجية الاماراتي، أنور قرقاش، عشية تغريده حول هجوم من وصفهم بـ”الحوثيين” على السعودية رغم عدم تبني  صنعاء ذلك رسميا ، في خطوة وصفت على أنها محاولة للهرب من فضيحة مباركة فوز رئيسي في الانتخابات الإيرانية.

خاص – الخبر اليمني:

وحمل قرقاش “الحوثيين” مسؤولية الهجوم الذي تعرضت له السعودية خلال الساعات الأخيرة، زاعما انهم العقبة الأساسية لإنهاء الحرب على اليمن.

وتعرض قرقاش جراء هذه التغريدة لسخط واسع من قبل ناشطين سعوديين وآخرين موالين لهادي ، معتبرين إياها محاولة إماراتية لتلميع وجهها أمام السعودية بعد فضيحة مباركة الامارات  فوز إبراهيم رئيسي في انتخابات ايران الأخيرة كأول دولة خليجية تحاول مغازلة رئيسي في الوقت الذي تدعي فيه محاربة بلاده ونفوذها في اليمن وهو ما أثار حفيظة رواد مواقع التواصل الاجتماعي من السعوديين واعتبروها طعنة في خاصرة السعودية التي تقود تحالف الحرب على اليمن منذ 7 سنوات.

يذكر أن حجم الصادرات الإيرانية إلى الامارات بلغت قيمتها العام الماضي اكثر من 34 مليار دولار ونحو 250 مليونا ما يشير إلى حجم التقارب بين البلدين.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة