أمريكا تخفض التصعيد مع “الحوثيين” بإلغاء مناورات مشتركة في البحر الأحمر

اخترنا لك

كشفت صحيفة أمريكية، الأربعاء، دوافع خفض التصعيد الأمريكي مع من وصفتهم بـ”الحوثيين” بالتزامن مع اعلان البحرية الامريكية قصر المناورات التي كان يتوقع ان تجريها في البحر الأحمر بمشاركة إقليمية على خليج عدن فقط.

خاص – الخبر اليمني:

وأشارت صحيفة “ول استريت جورنال” إلى أن أمريكا التي صعدت من خطابها تجاه صنعاء خلال الايام الماضية ، تحاول التهدئة  بعد تلقيها عدة صفعات من “الحوثيين”، موضحة بانها تسعى الان  لاستعادة سفارتها في صنعاء واطلاق سراح موظفيها هناك.

وكانت البحرية الامريكية أعلنت في بيان لها قبل قليل استمرار مناوراتها العسكرية في خليج عدن  بمشاركة وحدات أمريكية في تراجع عن مناورات اطلقتها الأسبوع الماضي بمشاركة إسرائيل والامارات والبحرين  وكان يتوقع ان تشمل أيضا البحر الأحمر، وفق بيان سابق للبحرية الامريكية.

هذه التطورات تشير إلى أن الولايات المتحدة التي كشفت صحيفة “ول استريت” عن مناقشتها خطط لدعم التصعيد السعودي على اليمن عبر توجيها ضربات جوية ، بناء على طلب المملكة التي تواجه هزيمة قاسية في مأرب مع ميل الكفة لصالح “الحوثيين” في المدينة، أصبحت عالقة   في اليمن.

 

أحدث العناوين

السعودية: بيان بن دغر وجباري انقلاب على هادي

وصفت صحيفة عكاظ السعودية البيان الصادر عن رئيس مجلس شورى الشرعية أحمد عبيد بن دغر ونائب رئيس البرلمان عبدالعزيز...

مقالات ذات صلة