استنفار إماراتي مع رسائل لـ”الحوثيين” بشأن مأرب

اخترنا لك

كثفت الإمارات، الأحد، حراكها  العسكري والسياسي في اليمن ما يعكس تصاعد المخاوف من  رد  “الحوثيين” على تصعيدها الأخير في الساحل الشرقي للبلاد، وعلى الصعيد السياسي، وجهت أبوظبي رسائل طمأنة لـصنعاء بشأن وجهتها القادمة.

خاص – الخبر اليمني:

جاء ذلك في منشور لمستشار ولي عهد ابوظبي، عبدالخالق عبدالله، أكد فيه بأن الفصائل الموالية لبلاده لن تتوغل في مناطق سيطرة “الحوثيين” شمالا وحاول تبرير تصعيد بلاده في شبوة والدفاع عن مشروعها في تقسيم اليمن “شمالا وجنوبا” مع الإيحاء بإمكانية  تخلي بلاده عن مأرب، آخر معاقل الإصلاح شمال اليمن.

هذه الرسالة تأتي بموازاة تكثيف الإمارات جسرها الجوي لمواجهة الخسائر الكبيرة في صفوف الفصائل الموالية لها التي تقاتل في شبوة وتعرض لمجازر بشعة خلال الايام الماضية وقد واصلت نقل المستلزمات الطبية والمعدات إلى عتق ونقل قيادات بارزة للعلاج على أرضيها، ما يعكس ادراك الامارات حجم المأساة التي تسببت بها توا في صفوف الالوية السلفية التي تتخذها كيد لتنفيذ اجندتها في اليمن وجميها تتزامن مع  تحرك عسكري برز بإعلان الدفاع الإماراتية إجراء تدريبات عسكرية في سواحلها الغربية بمشاركة كافة الوحدات وهو ما يعكس حجم المخاوف الإماراتية من هجمات أو تصعيد مضاد لصنعاء التي استولت قواتها قبل أيام على أهم سفن الإمداد العسكرية الإماراتية بعملية في البحر الأحمر اعتبرها متحدث قوات صنعاء العميد  يحي سريع مقدمة لعمليات بحرية لا تخفي الامارات مخاوفها من أن تطال نيرانها سواحلها خصوصا في ظل التحشيد السعودي لمهاجمة موانئ الحديدة.

أحدث العناوين

التحديث الأخير لأسعار الصرف بصنعاء وعدن الأربعاء – 10/08/2022

الريال اليمني مقابل الدولار صنعاء شراء = 558.50 ريال بيع = 559.50 ريال عدن شراء = 1187 ريال ️ بيع = 1197 ريال ️ الريال اليمني...

مقالات ذات صلة