الانتقالي يلوح بطرد الحكومة وهادي ويهدد بإقالة رئيسها

اخترنا لك

اتسعت رقعة الخلافات، الأحد، بين فرقاء “الشرعية” ما ينذر بأزمة جديدة  بين الطرفين قد تفضي إلى ازاحة حكومة معين.

خاص – الخبر اليمني:

ولوّح المجلس الانتقالي بطرد حكومة معين من عدن، جاء ذلك في بيان أعقب اجتماع لهيئة رئاسته بعد ساعات فقط على عودة معين إلى المدينة بعد أشهر من الاقامة في الخارج.

وطالب البيان معين بتدخل عاجل لوقف ما  يصفها الانتقالي بـ”أزمة مفتعلة” في قطاع النفط، وكذا وقف انهيار العملة المحلية التي عاودت التدهور منذرة بسقوط مريع هذه المرة في ظل فشل جهود معين بالحصول على وديعة جديدة.

تحرك الانتقالي، رغم اعترافه بوقوف من وصفهم بتجار حروب للضغط لإعادة سوق المشتقات النفطية لهم في إشارة صريحة لنائب مدير مكتب هادي للشؤون الاقتصادية، أحمد العيسي، إلا أن بيانه كان يحمل تلميحا بالطرد لحكومة هادي من عدن.

تهديد الانتقالي بترحيل معين يأتي بموازاة أنباء عن توجيه هادي بوقف معين عن العمل، وسط احتدام الصراع بين الطرفين  بشأن من يدير شركة النفط في عدن والتي قصر معين تسويق الوقود وبيعه عليها، حيث يرفض الانتقالي الذي اقتحمت قواته قبل ايام شركة النفط واغلقتها مع بدء مدير هادي عمار العولقي مهامه كبديل للمعين من قبل الانتقالي صالح الحريري والذي يرفض الاستقالة، وفق آخر بيان له.

كما يحتدم الخلافات حول إدارة موارد عدن وكذا اجراءات تصحيح الاختلالات المالية في البنك المركزي.

وقد تؤدي هذه التحركات المتضادة بحكومة معين للاعتكاف خارج البلد على غرر محافظ البنك المركزي الذي قررت توا المغادرة إلى  القاهرة.

أحدث العناوين

6 قتلى وجرحى بحطام طائرة التحالف في صنعاء

قال المتحدث باسم وزارة الصحة العامة والسكان في صنعاء الدكتور أنيس الأصبحي إن 3 مواطنين استشهدوا وأصيب ثلاثة آخرين...

مقالات ذات صلة