وزير الخارجية الروسي: لا يوجد رد واضح أو إيجابي من الولايات المتحدة بشأن الضمانات الأمنية

اخترنا لك

قال وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الخميس، إنّ الولايات المتحدة لم تجب في ردّها على مقترحات الضمانات الأمنية عن مسألة عدم توسّع حلف الناتو باتجاه الشرق.

متابعات-الخبر اليمني:

وقال لافروف للصحافيين إنّه “لا يوجد ردٌ إيجابي على القضية الرئيسية في هذه الوثيقة. وتتمثل القضية الرئيسية في موقفنا الواضح بشأن عدم جواز توسيع الناتو باتجاه الشرق ونشر أسلحة هجومية يمكن أن تهدّد الأراضي الروسية”.

وأضاف “كما أخبرنا زملاؤنا الأميركيون، على الرغم من أنهم يفضّلون ترك الوثيقة للحوار الدبلوماسي السري، فقد تم الاتفاق عليها مع جميع حلفاء الولايات المتحدة والجانب الأوكراني”.

كما أكد لافروف أنّ “تحليل الرد الأميركي على مقترحات الضمانات الأمنية سيستغرق بعض الوقت، دعونا لا نتسرّع في أيّ استنتاجات”.

بدوره، قال الكرملين، رداً على ردّ واشنطن، أمس: “لا يمكن القول إنّه تمّ أخذ مخاوفنا حول النقاط الرئيسية في الاعتبار”.

من جهته، أعلن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أنّه “لا توجد أسباب كثيرة للتفاؤل بشأن الرد الأميركي على المقترحات الروسية بشأن الضمانات الأمنية”.

ووصف بيسكوف تلميحات الجانب الأميركي بشأن احتمال مغادرة السفير الروسي بأنها “تهديدٌ خطير”.

واليوم، أعلن رئيس مجلس الأمن الروسي، دميتري مدفيديف، أنّ رفض الولايات المتحدة تقديم الضمانات الأمنية لروسيا سيعقّد الوضع بشكل كبير، مشيراً إلى أنّ خطط روسيا في حال حدوث ذلك لا يُكشف عنها.

وكانت وزارة الخارجية الروسية كشفت أنّها سلّمت الجانب الأميركي في الـ15 ديسمبر الماضي مسوّدة المقترحات الثنائية بين الدولتين الخاصة بالضمانات الأمنية، واتفاقية خاصة بإجراءات ضمان أمن روسيا والدول الأعضاء لحلف الناتو.

أحدث العناوين

6 قتلى وجرحى بحطام طائرة التحالف في صنعاء

قال المتحدث باسم وزارة الصحة العامة والسكان في صنعاء الدكتور أنيس الأصبحي إن 3 مواطنين استشهدوا وأصيب ثلاثة آخرين...

مقالات ذات صلة