إنهاء سعودي مبكر لمشاورات الرياض

اخترنا لك

أنهت السعودية، الأحد، مشاورات الرياض بالكشف عن أهدافه التي زعم السفير لدى اليمن، محمد آل جابر، تحقيقيها، على الرغم من أن اللقاءات لا تزال مستمرة وسط خلافات واسعة.

خاص – الخبر اليمني:

ونشر السفير ال جابر والمتحكم بالملف اليمني صورا لتحالفات جنوبية – جنوبية وأخرى شمالية – شمالية.

وتظهر الصور التي اعتبرها ال جابر نجاحا له رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، عيدروس الزبيدي، بمعية رئيس الائتلاف الوطني احمد العيسي وهما أبرز خصمان  جنوبا.

كما تظهر الصورة الأخرى طارق صالح وقد طرق بشكل مفاجئ مجلس عزاء أقامه حميد الأحمر لشقيقه حسين بالعاصمة الرياض.

ووصف ال جابر الصورتين بـ”نجاح المشاورات اليمنية”، معتبرا التقارب يرسم خارطة طريق اليمن مستقبلا.

وجاءت تغريدة السفير ال جابر التي اعتبرها مراقبون إعلان رسمي بانتهاء المشاورات عشية فشل انعقاد جلسة  اليوم مع استئنافها ، حيث قرر مجلس التعاون الخليجي رفع الجلسة حتى وقت لاحق وذلك بسبب اتساع رقعة الخلافات في المحور السياسي والاهم  والذي يستحوذ طارق صالح عليه بنسبة 12 مقعد من اصل 23.

كما واصل وفد الانتقالي طرح القضية الجنوبية ومطالبته بوضعها كمحور على اجندة المشاورات التي لا تزال متعثرة.

وتشير التغريدة إلى أن السعودية التي حددت السابع من الشهر الجاري  نهاية اللقاءات تعد لإعلان مخرجات جاهزة  تتضمن انشاء تحالفات جنوبا وأخرى موازية شمالا تمهد لإعلان دولة اتحادية من اقليمين  وهو ما قد يدفع نحو صراعات جديدة مستقبلا.

أحدث العناوين

كرمان: الحوثيون سيستولون على كامل اليمن خلال فترة وجيزة

قالت الناشطة والقيادية الإصلاحية توكل كرمان، الخميس، إن قوات صنعاء ستستولي على كامل اليمن خلال فترة وجيزة من صعدة...

مقالات ذات صلة