وسائل إعلام عبرية: السعودية تنفذ تطبيع علاقات مع الكيان بشكل غير معلن.. وزيارة مسؤول صهيوني كبير للمملكة

اخترنا لك

كشفت وسائل إعلام عبرية، عن زيارة مسؤول كبير وبارز في كيان الاحتلال الصهيونيً للسعودية مؤخرا، بهدف تنسيق التعاون الأمني بين الكيان والمملكة.

متابعات-الخبر اليمني:

وقالت “القناة 12 الإسرائيلبة”: إن مسؤولاً صهيونيًا كبيراً (لم يفصح عن اسمه) اجتمع في الرياض مع مسؤولين في قصر الأسرة الحاكمة، بهدف تنسيق التعاون الأمني بين الكيان الصهيوني والسعودية إضافةً إلى مواضيع أُخرى”، لافتةً إلى أن “العلاقات بين الطرفين ودية”.

ووفقًا للقناة، فإن هناك مصالح مشتركة تتقاطع بين الكيان الصهيوني والسعودية خاصة فيما يتعلق بإيران، مشيرةً إلى أن هناك محاولات مستمرة لإجراء مزيد من الاتصالات بين الجانبين.

وذكرت وسائل إعلام صهيونية، الخميس، أن عشرات رجال الأعمال سافروا إلى السعودية في الأشهر الأخيرة بجوازات صهيونية لتنفيذ صفقات في مجالي الزراعة والسايبر.

وتحدّث الإعلام الصهيوني في وقت سابق عن استثمار صندوق “جاريد كوشنر”، المساعد السابق للبيت الأبيض، وصهر الرئيس السابق “دونالد ترامب”، أموالاً سعودية في الكيان الصهيوني، مشيراً إلى أنه “أول استثمار سعودي علني، وربما يكون تأسيساً لتحسين العلاقات” بين الجانبين.

وفي ظل تأكيد مستمر من مسؤولين سعوديين بأنه لا يمكن التطبيع مع الكيان الصهيوني حاليًا دون حل القضايا المتعلقة بالصراع مع الفلسطينيين، فقد ذكرت صحيفة “جلوبس الاقتصادية العبرية” بأن السعودية تنفذ تطبيع علاقات مع الكيان الصهيوني بشكل غير معلن، يجري التعبير عنه من خلال زيارات لرجال أعمال صهاينة يدخلون إلى السعودية بجوازات سفر صهيونية وتأشيرة دخول خاصة، ويبرمون “صفقات كبيرة”، فيما يُجري رجال أعمال سعوديون وصناديق استثمار سعودية “اتصالات متقدمة” للاستثمار في الكيان الصهيوني.

أحدث العناوين

تأكيد خليجي بنفاذ الخيارات في اليمن وسعودي على فشل “الرئاسي”

كشف مجلس التعاون الخليجي، الاثنين، نفاذ خياراته في اليمن .. يتزامن ذلك مع تأكيد سعودي على فشل التعويل على السلطة...

مقالات ذات صلة