الإصلاح يتهم الإمارات بالانتقام من قياداته في شبوة وأبرز قادته يصل المحافظة

اخترنا لك

اتهم الإصلاح، جناح الاخوان المسلمين في اليمن، السبت، الإمارات رسميا بالوقوف وراء اعتقال عددا من قياداته في شبوة ومسؤولين في السلطة المحلية، جنوب شرقي اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت قيادات في الحزب في تغريدات على صفحاتها الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي بأن توجيهات من قائد القوات الإماراتية في بلحاف كانت وراء اعتقال عددا من قيادات الحزب.

وكانت الفصائل الموالية للإمارات في شبوة اعتقلت أمين عام المجلس المحلي في عتق ومدير مكتب الإعلام وعددا من المسؤولين والصحفيين التابعين للحزب.

وتتهم فصائل الامارات  هذه القيادات التي تم تعينها من قبل المحافظ السابق محمد بن عديو بتدبير مخطط لصالح أجندة إقليمية في إشارة إلى قطر، مشيرة إلى أن عملية الاعتقال تمت خلال تواجد هذه القيادات جوار  قاعدة عسكرية إماراتية وأن المحتجزين كان لديتهم أجهزة اتصالات وطيران مسير ومعلومات خطيرة، في حين يقول الحزب بان اعتقال هذه القيادات ضمن مساعي استئصاله.

ولا تزال القيادات سالفة الذكر في سجن بمعسكر مرة الذي يشرف عليه ضباط اماراتيين منذ مساء الخميس، وتضاربت الأنباء بشأن موقف محافظ المؤتمر، عوض ابن الوزير، ففي حين أفادت مصادر مقربة منه بعدم تدخله في الموضوع أشارت مصادر إعلامية بأنه فشل خلال محاولتين من اقناع فصائل الامارات بإطلاق سراحهم أو احالتهم إلى النيابة.

في السياق، وصل إلى عتق في وقت سابق اليوم قائد قوات الأمن الخاصة عبدربه لعكب بعد اتفاق على إخراجه قبل أشهر، وتشير عودة لعكب إلى أن الإصلاح الذي يتعرض لإقصاء ممنهج في اهم محافظة نفطية يتجه نحو التصعيد.

وتشير هذه التطورات إلى أن المحافظة قد تشهد خلال الفترة المقبلة صراع خصوصا وأن التحركات تتزامن مع الزيارة الحالية التي يقوم بها جناح “الاخوان” في المجلس الرئاسي لقطر  وهو ما يثير حفيظة الإماراتيين.

أحدث العناوين

كهرباء ساحل حضرموت تخرج عن الخدمة

خرجت كهرباء ساحل حضرموت عن الخدمة بشكل كلي يوم الأحد، مما ضاعف معاناة المواطنين في ظل ارتفاع درجة الحرارة. متابعات-الخبر...

مقالات ذات صلة