صنعاء| شركة النفط: إيرادات الوقود عبر ميناء الحديدة تورد لحساب المرتبات

اخترنا لك

أكدت شركة النفط اليمنية في صنعاء، السبت، أن إيرادات واردات الوقود الواصلة إلى ميناء الحديدة تورد للحساب المخصص للمرتبات فرع البنك المركزي الحديدة وفق اتفاق السويد، فيما تستمر الحكومة الموالية للتحالف رفضها تنفيذ ما جاء في اتفاق السويد.

صنعاء- الخبر اليمني:

وذكر متحدث الشركة عصام المتوكل، أن إيرادات واردات الوقود العام الماضي لم تتجاوز 23 مليار ريال، معتبر أن هذا مبلغ ضئيل لا يغطي مرتبات شهر واحد، مبينا أن عائدات صادرات النفط الخام المنهوب تعتبر المصدر الرئيسي لتغطية مرتبات موظفي الدولة وللتنمية أيضا.

في ذات السياق، قال وكيل وزارة المالية في حكومة صنعاء أحمد حجر، إن حصار التحالف السعودي الإماراتي ومنع السفن التجارية من الوصول الى موانئ الحديدة تسبب في تراجع كبير في الحركة الملاحية، الأمر الذي ينعكس على الإيرادات الجمركية للسلع المستوردة.

وأكد أن السلع الأساسية المتمثلة في القمح والدقيق والأرز والسكر، معفية من الرسوم الضريبية، وميناء الحديدة لا يتحصل أي إيرادات منها، مشيرا في ذات الوقت إلى أن الإيرادات الضريبية والجمركية لواردات ميناء عدن خلال العام الماضي 2021 فقط تقدر بـ 750 مليار، منها 270 مليار عائدات من واردات الوقود، لافتا إلى أن “تلك الإيرادات تغطي ما نسبته 80% من مرتبات موظفي الدولة”.

أحدث العناوين

لماذا ينتقم الغرب الجماعي من إفريقيا؟

ماذا سيحدث إذا أخذتم استثمارات فرنسية صينية، وتوترات ما بعد الاستعمار، وبيروقراطية بروكسل وصبيتم الزيت الساخن فوق كل ذلك؟ لا...

مقالات ذات صلة