توزيع مبالغ مالية بمدراس عدن في محاولة لكسر الإضراب

اخترنا لك

لجأت سلطة المجلس الانتقالي، الثلاثاء، لخطوة جديدة في محاولة لكسر الإضراب الذي تفرضه نقابة  المعلمين الجنوبيين، أحد أهم أذرع المجلس، على التعليم منذ 5 أشهر.

خاص – الخبر اليمني:

ونشرت سلطة الانتقالي لجان لتوزيع حوافز في المدارس التي فتحت أبوابها  اليوم.

وأفادت مصادر مالية بأن اللجان صرفت مبالغ ضخمة للمدرسين الذي شاركوا في التدريس وكسرو الإضراب.

وجاءت خطوة سلطة الانتقالي وسط انقسام داخل النقابة، حيث رفض طرف استئناف الدراسة قبل التوصل إلى اتفاق بشأن مستحقات المدرسين  في حين أقر تيار آخر بإنهاء الإضراب عبر صفقات تم عقدها مع المحافظ احمد لملس.

واثار الاضراب المستمر منذ بدء العام الدراسي جدلا واسعا في عدن، وكشف مدير إذاعة أبين صالح الحنشي في تغريدة سابقة بأن أحد أبرز مسببات الإضراب  هو تلقي قيادات في النقابة مبالغ ضخمة من المدارس الخاصة مقابل تعطيل التعليم في المدارس الحكومية.

وارتفعت رسوم الخاصة بشكل خيالي في وقت تبرر نقابة المعلمين الجنوبين التي أسسها الانتقالي لابتزاز حكومة معين مؤخرا، الإضراب للمطالبة بمستحقات المعلمين والتربويين.

أحدث العناوين

لماذا ينتقم الغرب الجماعي من إفريقيا؟

ماذا سيحدث إذا أخذتم استثمارات فرنسية صينية، وتوترات ما بعد الاستعمار، وبيروقراطية بروكسل وصبيتم الزيت الساخن فوق كل ذلك؟ لا...

مقالات ذات صلة