ارتفاع أسعار الغاز في أوروبا ومنظمة التجارة العالمية تحذر من ركود عالمي

اخترنا لك

ارتفعت أسعار الغاز في أوروبا خلال تعاملات، اليوم الثلاثاء، بنسبة 19% ولامست 2050 دولاراً للألف متر مكعب، بعد إعلان شركة “غازبروم” الروسية عن عقوبات قد تفرضها على “نافتوغاز” الأوكرانية، وتضرر أنابيب ” السيل الشمالي”.

مؤشر-الخبر اليمني:

وارتفعت العقود الآجلة لشهر أكتوبر، في بورصة الغاز في هولندا إلى 2053 دولاراً لـ1000 متر مكعب، أو 206.49 يورو لكل ميغاواط/ساعة.

وكانت شركة “غازبروم” رفضت رفضاً قاطعاً جميع مطالب شركة “نافتوغاز” الأوكرانية تجاه الإجراءات المتعلقة بعبور الغاز الروسي إلى أوروبا عبر أوكرانيا، قائلةً إنها “لن تدفع لكييف رسوم ترانزيت الغاز الروسي مقابل خدمات لا تقدمها الشركة الأوكرانية”.

وفي وقت سابق من اليوم، ارتفعت أسعار الغاز في الأسواق الأوروبية بعد جلسات من التراجع، حيث ألقت الأضرار التي تعرض لها خط الأنابيب “نورد ستريم” (السيل الشمالي) بظلها على إمدادات الوقود الأزرق من روسيا. وقفزت أسعار الغاز في الأسواق الأوروبية، بأكثر من 12% لتصل إلى أكثر من 1900 دولار لكل ألف متر مكعب. ووفقاً للبيانات فقد صعدت العقود الآجلة بنسبة 12.2% إلى 1936.5 دولار لكل ألف متر مكعب.

يأتي ذلك في الوقت الذي حذّرت فيه منظمة التجارة العالمية من أنّ العالم يتجه نحو الركود، في وقتٍ يواجه “أزمات متعددة”.

وقالت المديرة العامة لمنظمة التجارة العالمية نغوزي أوكونجو إيويالا، اليوم الثلاثاء، لدى افتتاح المنتدى العام السنوي للمنظمة في جنيف: “أعتقد أنّه ركودٌ عالمي”.

وتابعت: “نتجه إلى ركود، لكن في الوقت نفسه علينا أن نبدأ التفكير في الانتعاش، وعلينا العودة إلى النمو”.

وقبل أيام، حذّر البنك الدولي من أنّ العالم قد يتجه نحو ركود عالمي، إذ ترفع البنوك المركزية في نفس الوقت أسعار الفائدة لمكافحة التضخم المستمر.

أحدث العناوين

محاولة أمريكية لتحييد السعودية عن التصعيد الجديد على اليمن

بدأت الولايات المتحدة، السبت،  السير بخطين متوازيين في محاولة لتحييد السعودية عن  التصعيد المرتقب في  اليمن ما يعكس مخاوف...

مقالات ذات صلة