أول تعليق من حركة الجهاد الإسلامي على اعتقال العدو للشيخ خضر عدنان

اخترنا لك

في أول تعليق لها على اعتقال قوات العدو الإسرائيلي للشيخ خضر عدنان قالت حركة الجهاد الإسلامي “إن اعتقال القائد الشيخ خضر عدنان والقائد خالد غوادرة، وعدداً من إخوانهم وأبناء شعبنا، يعكس مدى التخبط والضغط الذي يلاحق حكومة الاحتلال الفاشية، جراء تصاعد انتفاضة شعبنا في القدس والضفة المحتلة”.

متابعات – الخبر اليمني:

وأضافت الحركة “لقد شكّل الشيخ خضر عدنان وإخوانه المجاهدين حالة وعي متجددة، وجذوة اشتباك مشتعلة في وجه الاحتلال، ونستذكر دوره الطليعي في معارك الإضراب عن الطعام في سجون الاحتلال والتي كانت محطات راسخة في تسجيل جولات انتصار لأسرانا وشعبنا”.

وأكّدت الجهاد “أنه رغم هذه الهجمة الاحتلالية المسعورة بحق شعبنا ورموزنا وكوادرنا لن يستطيع إخماد وهج الانتفاضة وشعلة المقاومة، وكلما تمادى الاحتلال في عدوانه سيزيد ذلك من صمودنا أكثر، واستمرارنا في جهادنا حتى تحرير أرضنا وتطهير مقدساتنا”.

أحدث العناوين

نصرة لغزة.. المقاومة اللبنانية تصعّد بضرب مستوطنات صهيونية جديدة

صعّدت المقاومة اللبنانية، حزب الله، من هجماتها ضد كيان الاحتلال الصهيوني، معلنة قصف ثلاث مستوطنات "إسرائيلية" جديدة تستهدف لأول...

مقالات ذات صلة