كمين للمقاومة يقتل ضابطاً إسرائيلياً ويصيب 18جندياً في جنين

اخترنا لك

اعترف جيش الإحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الخميس، بمقتل ضابط وإصابة 17 من جنوده بتفجير عبوات ناسفة، خلال اقتحام مدينة ومخيم جنين شمالي الضفة الغربية.

متابعات-الخبر اليمني:

وأعلن جيش الإحتلال “مقتل النقيب ألون سكاجيو وهو ضابط في الكتيبة 93 في لواء كفير، كما أصيب 17 جنديًا آخرين وذلك إثر انفجار قنبلة في مخيم جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

وقال الجيش في بيان “إنه وأثناء دخول القوات إلى مخيم جنين، قامت القوات الهندسية بفتح الطرق بالأدوات الهندسية واصطدمت مركبة بانثر برفقة جنود من دورية حاروف، كانت تسير على الطريق السريع، بقنبلة كانت على ما يبدو على عمق 1.5 متر تحت الأرض وانفجرت، مما أسفر عن إصابة عدد من الجنود”.

واضاف أنّه “عندما جاء قائد فرقة القناصة في الكتيبة وستة جنود آخرين، لإنقاذ الجرحى أصيبوا بانفجار قنبلة أخرى”.

وكانت قوات الإحتلال قد انسحبت صباح اليوم، من داخل مدينة ومخيم جنين، شمالي الضفة الغربية، بعد اقتحام دام عدة ساعات، أحدثت خلاله دمارًا كبيرًا في البنية التحتية.

وخلال عملية الاقتحام دارت اشتباكات بين مقاومين وقوات الإحتلال سُمع خلالها تبادل لإطلاق النار وأصوات انفجارات ناجمة عن تفجير عبوات ناسفة استهدفت قوات الإحتلال.

وتواصل المقاومة الفلسطينية بالضفة الغربية نصب الكمائن لجنود وآليات الإحتلال التي تقتحم المدن والمخيمات بشكل شبه يومي، ما يكبده خسائر كبيرة، في ظل عجزه عن إنهاء المقاومة والقضاء عليها، رغم الجرائم والاعتقالات اليومية.

أحدث العناوين

تظاهرة حاشدة في الضفة الغربية دعماً لغزّة

شهدت مدينة رام الله الفلسطينية خروج تظاهرة حاشدة جابت عدد من الشوارع تنديداً بالعدوان الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة...

مقالات ذات صلة