تعزيزات لنقاط القبائل في حضرموت وتهديدات بخيارات “صعبة”

اخترنا لك

دفعت قبائل حضرموت، الموالية للمجلس الانتقالي، الأربعاء، بتعزيزات عسكرية كبيرة لدعم المرابطين في نقاط ينصبها مسلحوها منذ أيام في مناطق الوادي والصحراء بالتزامن مع توسيع قوات الانتقالي انتشارها في الساحل.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر قبلية بأن قبيلة يافع حضرموت دفعت بقوات تضم عددا من الأطقم والعتاد والافراد لتعزيز نقاط مسلحيها في منطقتي  عدب ووادي العين.

وتزامن الدفع بتعزيزات قبلية مع بدء قوات هادي حملة في وادي حضرموت لرفع نقاط القبائل التي أصبحت تضيق الخناق على مشاريع تهريب النفط من حقول انتاجها في الهضبة النفطية بصحراء ووادي المحافظة النفطية.

كما تأتي بالتوازي مع توزيع لواء بارشيد نقاط قواته باستحداث مزيد من نقاط التفتيش في بروم على الخط الساحلي.

وكانت قيادات بارزة في اللجان الشعبية المنظمة للانتفاضة القبلية على راسها ، حسين الجابري، رئيس لجنة التصعيد، اكدت في تصريحات متلفزة  استمرار التصعيد ، محذرة في الوقت ذاته من خيارات وصفتها بـ”الصعبة” في حال استمر تجاهل سلطة هادي لمطالبها.

في السياق، قال  الشيخ مرعي التميمي في مقطع متلفز إنه لجنة التصعيد تعكف على برنامج تصعيدي ستعلنه خلال الساعات المقبلة.

هذه التحركات تشير إلى أن محافظة حضرموت التي تشهد منذ أيام معارك على نار هادئة في اطار معركة كسر العظم بين الانتقالي وهادي مسنود بالإصلاح وعلي محسن  تتجه نحو المواجهة العسكرية.

أحدث العناوين

لأول مرة في تاريخ المنطقة..اليمن يفرض عقوبات على شركات الشحن الناقلة إلى إسرائيل

دشنت القوات المسلحة اليمنية رسميا فرض عقوبات نارية على شركات الشحن البحري الناقلة إلى إسرائيل، باستهداف سفينة تابعة لشركة...

مقالات ذات صلة