تهديدات غربية – أمريكية لقوى حضرمية بالعقوبات الدولية

اخترنا لك

وجهت الولايات المتحدة  والاتحاد الأوروبي، الأحد، تهديدات غير مباشرة لقوى حضرمية من مغبة التصعيد في الهضبة النفطية ما يشير إلى مخاوف هذه الأطراف من تداعيات حصار الشركات النفطية بوادي وصحراء المحافظة اليمنية.

خاص – الخبر اليمني:

وبعثت  هذه الدول فريق من لجنة العقوبات إلى حضرموت، وأفادت مصادر قبلية  بان الوفد الذي ترأسه داكيني  روانتيكا، التقى خلال الساعات الماضية بقائد الهبة الحضرمية الثانية وقيادات وشخصيات اجتماعية في الهبة، موضحة بان الوفد التابع للجنة الخبراء في مجلس الأمن أبلغ  قيادات الهبة التي تفرض حصار على شركات النفط في وادي وصحراء حضرموت بخطورة التصعيد في هذا التوقيت و ناقش معهم ملف العقوبات والمعرقلين للتسويات في اليمن.

وجاء  وصول الوفد عقب يوم على لقاء وفد حضرموت الجامع المشارك في مفاوضات الأردن بسفراء دول الاتحاد الأوروبي.

والتحركات الغربية تتزامن مع محاولات على الأرض لاستئناف تصدير وإنتاج النفط والغاز اليمني من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي اللذان يديران الحقول النفطية  بشركات عابرة للقارات بغية تلافي مزيد من ارتفاع الأسعار في السوق العالمية واحتواء قرار حظر الطاقة الروسي.

كما أن توقيتها يشير إلى محاولة هذه الأطراف الضغط بالعقوبات الدولية على الأطراف الحضرمية خصوصا مع رفض هذه الأطراف السماح بتصدير شحنة وقود جديدة تحاول حكومة هادي بشتى السبل  لتصديرها للسوق الغربية.

وقد  تدفع الخطوة الأمريكية – الغربية نحو مزيد من التنافس الغربي خصوصا مع اجهاض الانتقالي الذي بدا تصعيد جديد في الهضبة النفطية بتظاهرات رفع فيها إعلام روسيا وصور بوتن، محاولة احتواء غضب الهبة الشعبية ووأدها.

أحدث العناوين

اليدومي ينجح في مغادرة إقامته الجبرية في الرياض

نجح رئيس الهيئة العليا لحزب الإصلاح محمد اليدومي في مغادرة مقر إقامته الجبرية في السعودية. متابعات-الخبر اليمني: وظهر اليدومي  في العاصمة...

مقالات ذات صلة