أول تصادم بين الانتقالي وانصاره

اخترنا لك

تعرضت قيادات المجلس الانتقالي، المنادي بانفصال جنوب اليمن، الأحد، لأكبر حملة إعلامية من ناشطيه ما يوحي باتساع الفجوة مع القاعدة الشعبية.

خاص – الخبر اليمني:

واطلق ناشطي المجلس الانتقالي هشتاق على مواقع التواصل الاجتماعي  طالبوا فيه  بمساواة الفصائل الجنوبية بالوحدات التي تتبع   قيادات المجلس.

وجاء الهشتاق في اعقاب  تظاهرة للمئات من عناصر الانتقالي  للمطالبة برحيل التحالف.

وتباينات ردود أفعال الناشطين بين من يتهم السعودية بمحاولة فرض اجندتها عبر قطع المرتبات  وبين من يتهم قيادات الانتقالي ببيع الفصائل الجنوبية باتفاق سري يتعلق بدمج الوحدات لحماية فصائله  ..

وعد هؤلاء سيطرة الانتقالي على عدن فعليا واستحواذ قياداته على العائدات  لا يبرر تقاعسه عن صرف المرتبات.

ودفعت الانتقادات بعيدروس الزبيدي للتدخل لتهدئة الشارع الجنوبي  عبر قطعه وعود بصرف مرتبات بقية الفصائل خلال أسبوع.

وكان الزبيدي صرف قبيل عيد الأضحى  مرتبي شهرين لكل مقاتل وبالعملة السعودية  وبما يصل إلى نصف مليون ريال في حين لا تزال معظم الفصائل الجنوبية  تعاني من انقطاع مرتبات مقاتليها منذ 6 اشهر.

واضطر انقطاع الراتب العشرات من مقاتلي الفصائل الجنوبية على الالتحاق بقوات طارق صالح  وسط تحذيرات من تمرد.

وخلافا للزبيدي ظهر هاني بن بريك، نائب رئيس الانتقالي المقيم في ابوظبي ، في مقطع فيديو يهدد فيه بتسريح كل من يطالب  بمراتباته..

وطالب  بن بريك المحتجين بالعودة إلى منازلهم.

 

أحدث العناوين

If Truce Fails, We Will Go to Military Escalation, Results Will Be Greater: Houthis

Head of the Sana'a negotiating delegation, Mohammed Abdul-Salam, confirmed that the chances of extending the truce in Yemen might...

مقالات ذات صلة