حراك أمريكي لتوحيد القوى المناهضة للانتقالي

اخترنا لك

بدأت الولايات المتحدة، الاثنين، حراك لتوحيد القوى اليمنية المناهضة للانتقالي شمالا وجنوبا، يتزامن ذلك مع محاولة المجلس المدعوم إماراتيا فرض واقع جديد ما يعكس مخاوف أمريكية من خروج  الوضع عن سيطرتها مع تلويح روسيا بالعودة إلى الجنوب.

خاص – الخبر اليمني:

والتقى السفير الأمريكي في اليمن، ستيفن فاجن، خلال الساعات الماضية بالعديد من القيادات الجنوبية  ابرزهم ياسين مكاوي رئيس تيار الحراك المحسوب على هادي إضافة إلى قيادات في المؤتمر الشعبي العام.

أفادت مصادر دبلوماسية بان السفير يسعى لإنشاء تحالف  جديد للقوى المناهضة للانتقالي بغية ضبط الإيقاع داخل المجلس الرئاسي، السلطة الموالية للتحالف، والتي تواجه مخاطر التفكك في ظل استمرار الزبيدي بالاستحواذ على قرار المجلس.

أحدث العناوين

تطورات ما قبل انتهاء الهدنة حتى الان

قال نائب مدير دائرة التوجيه المعنوي في صنعاء العميد عبدالله بن عامر إنه بعد التحركات الاخيرة لـ #صنعاء دخلت عواصم...

مقالات ذات صلة