جثة أبرز مؤسسي المؤتمر تفجر أزمة جديدة مع الإصلاح

اخترنا لك

تراجع حزب المؤتمر في صنعاء، السبت،  عن  الدعوة للتقارب مع الإصلاح، وسط ازمة جديدة تعصف بالطرفين.

خاص – الخبر اليمني:

ونشرت وسائل اعلام تابعة لحزب المؤتمر  تنفي فيه وجود صفحة  لرئيس الحزب في صنعاء، صادق  امين أبو راس،  على مواقع التواصل الاجتماعي.

وجاء  النفي بعد جدل  اثاره تداول وسائل اعلام الإصلاح تصريحات لأبوراس يدعوا فيه  للمصالحة مع “الاخوان”  وذلك بالتزامن مع تصريحات  لأحمد علي صالح ، نائب رئيس الحزب المقيم في الإمارات انتقد فيه مطالب تيار في الحزب بإقالة من يوصفون بـ”الخونة” وعلى راسهم احمد علي.

نفي وجود  صفحة لا بوراس هو نفي للتصريحات حول التقارب مع الإصلاح وجميعها تأتي في  ظل ازمة  بين الحزبين على خلفية رفض فصائل الحزب بتعز السماح  بنقل جثمان الشيخ محمد علي عثمان، ابرز مؤسسي المؤتمر إلى صنعاء للتشيع رسميا.

أحدث العناوين

Emirati Airstrikes Target Passenger Bus in Al-Abbr Road

UAE aircrafts have launched, on Tuesday raids on civilians in Yemen’s southeastern Shabwa province. Sources said drone strikes targeted a...

مقالات ذات صلة